شُحُّ مياه النيل يهدد ثورة مصر

 

 

 

افريقيا الآن، على موعد مع مشكلة جديدة. فمع ارتفاع أسعار المواد الغذائية على نطاق عالمي ومع تقليص المصدرين لصادراتهم من السلع، أصبحت الدول التي تعتمد على المحاصيل المستوردة تشعر بالهلع. أما الدول ذات الوفرة المالية كالمملكة العربية السعودية وكوريا الجنوبية والصين، فقد أخذت تبحث عن السهول الخصبة في مختلف أنحاء القارة الإفريقية، وبدأت بشراء مساحات واسعة من الأرض لإنتاج القمح والأرز والذرة للاستهلاك المحلي.

 

كانت بعض الأراضي التي اشترتها هذه الدول شاسعة المساحات. فكوريا الجنوبية التي تستورد %70 من احتياجاتها من القمح، اشترت 1.7 مليون فدان في السودان لزراعتها بالقمح. وهي مساحة تبلغ ضعفي مساحة رود ايلاند. وفي اثيوبيا، استأجرت شركة سعودية 25 ألف فدان لزراعتها بالقمح مع احتمال توسيع هذه المساحة. واستأجرت الهند مئات الآلاف من الدونمات لزراعة الذرة والأرز ومحاصيل أخرى. واشترت الصين أراضي من الكونغو وزامبيا لإنتاج الوقود الحيوي. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

إثيوبيا تعلن رسميًا عن إنشاء “سد الألفية العظيم” على النيل الأزرق

أعلنت الحكومة الإثيوبية رسميا اليوم عن عزمها إنشاء “سد الألفية العظيم” بالقرب من الحدود الإثيوبية السودانية على “النيل الأزرق”، وقالت إنه سيرفع إنتاج الطاقة الكهرومائية في البلاد إلى 10 آلاف ميجاوات خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقال وزير المياه والطاقة الإثيوبي ألمايهو تيجنو -في مؤتمر صحفي عقده في أديس أبابا اليوم الأربعاء للإعلان عن هذا المشروع- إن معظم هذه الزيادة في إنتاج الكهرباء، التي تبلغ خمسة أضعاف حجم الإنتاج الحالي ستأتي من هذه المحطة الكهرومائية، المقرر إنشاؤها حاليا في مكان مشروع السد على النيل الأزرق بالقرب من حدود السودان، مشيرا إلى أن هذا السد وحده يتوقع أن ينتج 5250 ميجاوات من الكهرباء.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة

وااسفاه علي السودان ..

لم اكن يوما اتصور ان نعيش يوم ما سيتم تمزيق فيه السودان لدولتين شمال السودان وجنوب السودان !!.. نحن كمصريين قصرنا في حق السودان مرتين مرة عندما فرحنا بالجلاء المرهون بتقرير مصير السودان منذ اكثر من خمسين سنة مضت .. فاصبحنا مصر والسودان دولتين وكانت من قبل دولة واحدة .. في عهد الملكية .. فأتي الضباط الاحرار ، ليسهموا في فصل السودان مقابل الجلاء .. الواقع حتما بعد انهيار امبراطورية الانجليز ولملمة اطرافها لتأتي قوي عظمي آخري خرجت منتصرة من الحرب العالمية الثانية ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

الشعب المصري ده طينته ايه

اكاد احس بخيبة أمل لكل من ارادها فتنة ونار تشتعل في مصر بعد احداث تفجيرات الاسكندرية التي راح ضحيتها اغلبهم من المسيحيين ..وكأم لسان حاله بيقول الشعب المصري ده طينته ايه!!. حيث ارادها نارا فاصبحت رمادا .. بالطبع هناك من ادارالاعلام والتعبئة العامة من خلف الكواليس لحشد المصريين للاحتفال بعيد مسيحي مصر فانضم لهم المسلمين الذين رغبوا في تحويل المأتم لفرح ويولد الامل من الحزن واليأس ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

حصاد 2010: عام الهجرة المصرية إلى حوض النيل

في منتصف شهر أبريل 2010، استيقظت مصر على فشل اجتماع عقد في شرم الشيخ لوزراء المياه في دول حوض النيل العشر في التوصل لاتفاق على حصص كل منها في مياه النهر، لتواجه مصر أزمة تتعلق بوجودها ساهم فيها جغرافيتها السياسية التي جعلتها تعتمد على مصدر واحد للمياه (نهر النيل) ينبع من أراضي دول أخرى.

اجتماع شرم الشيخ الفاشل عمق أو بالأحرى برهن على الخلاف بين دول المنبع (بوروندي والكونغو الديمقراطية وإثيوبيا وروندا وتنزانيا وأوغندا وكينيا)، ودولتي المصب (مصر والسودان).

تصر دول المنبع على تقسيم المياه بين جميع دول الحوض بالتساوي، في حين تصر مصر والسودان على حقوقهما المائية المنصوص عليها في جميع الاتفاقيات الموقعة بين دول الحوض منذ عام 1800، بدءا من اتفاقية أديس أبابا عام 1902، إلى اتفاقية أوغندا عام 1929، وصولا لاتفاقية 1959 التي أعطت لمصر حصة قدرها 55.5 مليار متر مكعب من مياه النهر، و18.5 مليار متر مكعب للسودان من إجمالي كمية المياه الواصلة عند أسوان.

وإضافة إلى الدول التسع السابقة، يضم حوض النيل إريتريا التي تعتبر عضوا مراقبا.

وفي البيان الختامي الصادر عن اجتماعات وزراء دول حوض النيل العشر الذي اختتم أعماله في شرم الشيخ يوم 14 أبريل، أكدت دول المنبع السبع السير قدما بمفردها في توقيع «اتفاقية الإطار المؤسسي والقانوني لمبادرة حوض النيل»اعتبارا من 14 مايو 2010 وأن إجراءات التأسيس ستستمر لمدة عام.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

إنذار حرب.. ومسئوليه مبارك واجهزته الامنية امام التاريخ في اغفال مخاطر وشيكة تهدد أمن مصر المائي

هذا إنذار لشعب مصر! هناك كارثة تهددنا جميعا، يلوح خطرها فى الأفق، وقد أصبحت قاب قوسين أو أدنى منا! إنها كارثة «تمزيق السودان»! التى يرد ذكرها فى الصحافة والإعلام تحت اسم «انفصال الجنوب». لقد درج السيد أحمد أبوالغيط، وزير الخارجية، على طمأنتنا بأنه عندما تنشأ دولة جديدة فى جنوب السودان، فسوف تنتقل إليها التزامات الدولة القديمة، مشيرا بذلك إلى اتفاقيات مياه النيل.

غير أن انفصال الجنوب أهم فى تأثيراته على مصر بكثير جدا من مجرد ضمان تدفق مياه النيل (فضلا عن أن هذه أيضا ليست مؤكدة!) إلى جانب تأثيراته المزلزلة فى المنطقة بأسرها. إن انفصال الجنوب- فى الواقع- أضحى، منذ فترة طويلة، وتحت مرأى ومسمع الأجهزة المصرية التى يفترض أنها كانت دائما تتابع الشأن السودانى(؟!) أمراً واقعاً. فالحركة الشعبية لتحرير السودان تهيمن بالفعل على جنوب السودان بشكل كامل، على كل الأصعدة: السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية.. وهذه الهيمنة تمت واستكملت أركانها طبقا لاتفاقية نيفاشا التى وقعت فى يناير 2005، والتى منحت هذه الصلاحيات للحركة الشعبية لتحرير السودان، التى أخذت طوال السنوات الست الماضية فى استكمال بناء أجهزتها الإدارية والأمنية والعسكرية، وفى الانغماس فى عملية تسليح وتدريب واسعة النطاق.. فى حين أن القوات المسلحة السودانية انسحبت بالكامل من الجنوب وفقا لاتفاق نيفاشا.. وبالتالى لم يعد يتبقى سوى استكمال الشكل القانونى، المتمثل فى الاستفتاء على الانفصال الفعلى. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

نائب رئيس اتحاد المنظمات الاهلية يناشد مبارك وقف استفتاء جنوب السوادان

نائب رئيس اتحاد المنظمات الاهلية بالعالم الاسلامي يناشد مبارك وقف استفتاء جنوب السوادان ..

نائب رئيس اتحاد المنظمات الاهلية بالعالم الاسلامي يناشد مبارك وقف استفتاء جنوب السوادان

نائب رئيس اتحاد المنظمات الاهلية بالعالم الاسلامي يناشد مبارك وقف استفتاء جنوب السوادان ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

مبارك يدرس توجيه الدعوة لحوار وطني مع قوى المعارضة

ادرس كما شئت : ولكن لأ للحوار ، كفي .. ابدأ في اصلاح سياسي فوري وفق مطالب التغيير وسنكون معك او استمر في عنادك

علمت “المصريون” أن الرئيس حسني مبارك يدرس حاليا مقترحا بالدعوة لحوار وطني موسع يضم كافة القوى السياسية والحزبية الشرعية، مما يعني استبعاد “الإخوان المسلمين”، في خطوة تهدف إلى احتواء أحزاب المعارضة، خاصة الأربعة الكبرى “الوفد”, “الناصري”, “التجمع”, “الجبهة الديمقراطية”، ومعالجة الشرخ الكبير الذي أحدثه التزوير واسع النطاق في الانتخابات الأخيرة، مما عمق حالة الشكوك بين الحزب “الوطني” الحاكم وقوى المعارضة، بعد تبنيه نهجا إقصائيا لهذه القوى

يبدو انها بادرة لتلطيف اجواء سياسية ، افرزت مجلس تشريعي باطل وما يصدر عنه من تشريعات باطلة .. لكون ما بني علي باطل فهو باطل ..

حزب النيل المصري

حزب النيل المصري هي فكرة تلح علي منذ عدة اسابيع ، حزب يجمع كافة المصريين كما يجمعهم نهر النيل حول ضفافه وعلي ارض واديه ، ولكون الماء هو اصل كل شيئ حي خلقه الله فإن مصر ذاتها كانت هبة مياة النهر الخالد بامر الله .. مصر لاتموت ولكنها تجدد من شبابها طالما يدب في شرايين نيلها ماء الحياة، كشجرة او نخلة باسقة  تمنح ثمراتها في ربيع ايامها وتتساقط اوراق او تتيبس عيدانها في فترات الخريف ، لتعاود تجديد شبابها مرة اخري طالما لازال نهرها يجري من صعيدها لشمالها مشكلا زهرة لوتس او نخلة باسقة جذعها الصعيد وجذورها عند شلالات اسوان وفروعها في شمالها .. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

لوفعلها مبارك مثل ما قام به محمد علي ،لتوجنا جمال خديوي لمصر

محمد على باشا

Image via Wikipedia

مرة آخري نتناول الحديث عن امن مصر القومي ، الذي صدعنا بالحديث عنه دون ان نحرك ساكنا علي مدار 30 عاما وكأن علي رؤسنا الطير .. تمام كالحديث عن السلام المنشود والخيار الإستيراتيجي ..

الحديث هنا عن مخاطر تهدد امن مصر المائي .. نعم فهو ليس بجديد ولكن حدث في عهد محمد علي ايضا .. عندما استقر له حكم مصر .. وطارد فلول المماليك حتي جنوب مصر..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة