خريطة مرشحي الرئاسة المصرية

بالطبع سيفرض نفسه في قادم الايام الحديث عن الترشحات للرئاسة ومن هو المرشح الهدف ومن هو المرشح الذي يتلاعب لإشغال الرأي العام او قياس رأيه وفق توجه هذا المرشح او ذاك .. عندما افرزت انتخابات البرلمان تقدم التيار الاسلامى واحتل الاخوان كتلة الاغلبية باتوا الرقم الصعب في التحول الديمقراطى بمصر واحتلوا بالفعل مكانة الحزب الوطنى وخلق شرعية جديدة بعد الثورة ممثلة في سيطرتهم علي البرلمان .. واصبحت المؤسسة العسكرية لاتري غير امر واحد وهو التعامل معهم كسلطة مدنية لها ثقلها بالشارع المصرى ولكونها اكثر تنظيما واصلاحا مما اهلها لتحصد الاغلبية البرلمانية .. تلك الاغلبية هي الحصان الاسود في حشد الناخبين حول مرشح رئاسي ايضا.. ولكن الاخوان يدركوا انه مرحليا بات من الصعب ان يتحمل المجتمع المصرى سيطرتهم علي السلطات التنفيذية والتشريعية واعلنوها سابقا بعدم دعمهم لمرشح اسلامى او بالاخص من الاخوان لمنصب الرئاسة وهو احد اوجه الخلاف بينهم وبين دعم الاخواني السابق عبد المنعم ابو الفتوح رغم ان لديه قبول جماهيري واسع ويعد من اقوى المنافسين علي المنصب … ولكن قديفتقر لدعم الاخوان المعلن صراحة وقد يكون لهو تأثير سلبي امام المؤكد ان المؤسسة العسكرية لن تدعمه او تفرح في ان يصل لمنصب الرئاسة مرشح اسلامى كان شديد الانتقاد لهم ولسياساتهم في ادارة البلاد الفاشلة التي اوقعت الكثير من الشهداء في احداث لم تكن تحدث لو كان المجلس العسكرى اخلص لمبادئ الثورة .. وسعى لتحقيقها ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

Advertisements

البرادعي لـ(الشروق): نحن قريبون من إلغاء حكومة شفيق وانتخاب رئيس للبلاد

” لقد استمعوا بشكل جيد، وأعتقد أن الاتجاه الواضح الآن هو إجراء الانتخابات الرئاسية أولاً، وحل حكومة أحمد شفيق قريبًا”.. هذا هو الانطباع الأبرز الذي خرج به الدكتور محمد البرادعي، زعيم الجمعية الوطنية للتغيير، بعد لقائه برئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوي وأعضاء المجلس، أمس الثلاثاء، في حضور عمرو موسى، الأمين العام للجامعة العربية، والدكتور كمال الجنزوري، رئيس الوزراء الأسبق، والدكتور أحمد كمال أبو المجد، وزير الإعلام الأسبق، وكل من رئيس مجلس القضاء الأعلى ورئيس المحكمة الدستورية ورئيس محكمة النقض، والكاتب الصحفي الكبير سلامة أحمد سلامة، رئيس مجلس تحرير “الشروق”، ورجل الأعمال المهندس نجيب ساويرس. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

نواب الرئيس وتفويض كافة الصلاحيات لهم ، هل يعد مخرجا ؟

المسألة الان تتمثل في ان عناد الرئيس ، يستمر معه عناد 80 مليون مصري .. اغلبهم شباب لهم المستقبل ومبارك لا مكان له في المستقبل .. ولا اعتقد ان سيكون له مكانة في التاريخ  .. الان نخشي نحو التصعيد تجاه هذا الصلف من مبارك .. ونخشي ان يدفع الناس لتصعيد احتجاجاتهم .. او من ينفصل عن الثورة السلمية لينهج نهج آخر في كسر اراده مبارك واعوانه من جنرالات .. توهموا في انهم في معركة حربية .. يقودها ضد شعبه ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

اليوم السابع | قنديل: أفضل عمرو موسى عن "البرادعى" للرئاسة

أكد الإعلامى “حمدى قنديل” عضو الجمعية الوطنية للتغيير التى يرأسها الدكتور محمد البرادعى أنه كان يفضل “عمرو موسى” مرشحا للرئاسة عن الدكتور “محمد البرادعى” وقال “كنت أفضل عمرو موسى لأنه زميل دراسة وأعرفه من زمان وكنت بطلع الأول عليه لكنى انحزت للبرادعى لأنه كان أكثر جرأة وعبر عن مطالبه بجرأة وشجاعة”.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة

البرادعي والبحث عن زعيم

في زيارة قديمة إلى لندن عقد الرئيس المصري حسني مبارك مؤتمرا صحافيا تحدث فيه عن أحداث المنطقة، وقبل أن يغادر تنطع أحد الحاضرين فسأله: «يا ريس ليه ما عينت نائب رئيس الجمهورية؟»، ورد عليه الرئيس بأنه لم يجد الشخص المناسب، وتطفل السائل نفسه مقترحا أن يعيّن صفوت الشريف، إلا أن الرئيس عاجله بالرد مازحا قائلا: «يا اخوي عيّنه عندك».

السؤال اليوم تجاوز نائب الرئيس إلى الرئاسة والرئيس، حيث اقترب موعد ثاني انتخابات على الرئاسة المتعددة المرشحين. والحقيقة أن الانتخابات ليست قريبة لكن الحماس المبكر جعلنا نشعر بذلك، حيث بقي عليها عام ونصف والحديث بدأ فعلا عن من يكون مرشح الحظ السعيد. والسؤال مَن مِن المرشحين يحمل ضخامة شخصية الرئيس مبارك، ويستطيع أن يحرك ملايين الناس للذهاب إلى صناديق الاقتراع؟

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

الحزب الحاكم يخطط لمنع المصريين من إستقبال البرادعي

القدس العربي اللندنية

GMT 0:16:00 2010 الثلائاء 9 فبراير

القاهرة ـ حسام أبوطالب

تسود الحزب الحاكم وأروقة الحكومة والمؤسسات الكبرى في النظام المصري حالة من الترقب بسبب تنامي المواجهة من بعض أحزاب المعارضة والحركات الإحتجاجية للجماهير بالزحف على مطار القاهرة في التاسع عشر من الشهر الحالي حيث موعد عودة الدكتور محمد البرادعي الرئيس السابق للوكالة الذرية لمصر، حيث من المتوقع أن يبدأ صراعاً تصادمياً ضد النظام الحاكم بغرض إنها إحتكار السلطة.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة