أمهات المتظاهرين‏!‏

بقلم : عبدالرحمن يوسف

لم يكن المتظاهرون في ميدان التحرير ليلة التاسع والعشرين من مايو بلطجية كما زعمت وكالات الأنباء والتليفزيونات والراديوهات الحكومية التي يمولها المصريون لكي تظهر الحقيقة‏,‏ ولكي تكون عينا للشعب وأذنا له‏,‏
ولكي تكون سلطة رابعة يستخدمها المجتمع بشكل سلمي, بدلا من أن يستخدمها كل من هو في السلطة من أجل تزوير أو تجميل الحقائق الواضحة علي أرض الواقع.
من أين بدأت الأزمة ؟ حسب كلام مصدر رسمي هاتفته بنفسي في مكتب السيد وزير الداخلية بدأت المشكلة في مسرح البالون بالعجوزة, حيث أقامت إحدي الجمعيات احتفالا لتكريم أسر شهداء ضباط الشرطة!
لا أدري من صاحب المبادرة النبيلة بتكريم أناس يراهم المجتمع المصري قتلة, كانوا يحمون نظاما قمعيا استبداديا, وكانوا مسخرين لخدمة الديكتاتورالفرد لعشرات السنين, ولست أدري ما الهدف من تكريم أسر شهداء الشرطة في الوقت الذي لم يكتمل حتي الآن إحصاء شهداء الشعب, دعك من تكريمهم. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

Advertisements

اعلان تشكيل مجلس امناء الحملة وسط اجواء احتفالية لتكريم الشاعر عبد الرحمن يوسف

في احتفالية مهيبة شهدت حضورا واقبالا واسعا من شباب الحملة بالمحافظات وحضورا مكثفا من وسائل الاعلام المصرية والعالمية ، عقدت اليوم بمقر حزب الجبهة بالقاهرة حفلة تكريم المنسق العام السابق للحملة الشاعر عبد الرحمن يوسف وحضر الاحتفال لفيف من الرموز المصرية في مقدمتهم الدكتور أسامة الغزالي حرب رئيس حزب الجبهة ود / عبد الجليل مصطفي المنسق العام للجمعية الوطنية للتغيير والدكتور محمد أبو الغار ، وقد اعتذر الدكتور البرادعي عن الحضور نظرا لحدوث ظروف عائلية طارئة منعته من الحضور وقال الدكتور أسامة الغزالي في كلمته إنه منذ بداية دعوة البرادعي للتغيير كنا أول من دعمها وأيدها، ولم يكن غريباً أن نرى في الجمعية الوطنية للتغيير، وفي الحملة الشعبية، الأمل المرجو والمأمول، وتجاوب الحزب مع البرادعي جاء للتطابق الكامل مع أهداف البرادعي وحزب الجبهة. وأكد الغزالي أن حزب الجبهة بكل كوادره ومقراته تستضيف أنشطة الوطنية للتغيير والحملة الشعبية لدعم البرادعي، وتفتح أبوابها أمام كافة القوى الداعمة للتطور الديمقراطي في مصر، منبهاً أن الوقت ليس وقت تمايز؛ فالقضية أكبر من أي خلاف. وتابع: ”اعلموا أن أحد مآسي العمل السياسي في مصر على مدار تاريخها هو التشرذم والتفرق، وما حدث في مصر من انتكاسات لم يكن مصادفة؛ وإنما جاء لعجز النخبة المصرية على أن تعمل معاً، والتاريخ يشهد على ما حدث في حزب الوفد من انشقاقات”. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

البرادعي يطالب شباب الحركات السياسية بالعمل المشترك لسحب شرعية مجلس الشعب

طالب الدكتور محمد البرادعي مجموعات شباب حركة 6 ابريل وحملة دعم البرادعي ورابطة تأييد البرادعي بتنسيق العمل المشترك بينهم في الفترة المقبلة ليكونوا جميعا على خطوة واحدة وتحديد عدد من الفعاليات بهدف سحب الشرعية من مجلس الشعب الجديد وشدد البرادعي خلال لقاء جمعه مع شباب الحركات الثلاثة على ضرورة استكمال حملة جمع التوقيعات على بيان التغيير .

وقال أحمد ماهر المنسق العام لحركة 6 ابريل أن البرادعي شدد في لقائه معهم على اتحاد القوي السياسية الشبابية بهدف توعية الناس في الشارع والتركيز على عقد لقاءات بالمواطنين من خلال حملة جمع التوقيعات ، ولفت إلى أنهم طالبوه بان يكثف من فترة وجوده بمصر فترة أطول وتقليل فترات سفره للخارج .

وفي سياق متصل أعلن عبد الرحمن يوسف المنسق العام للحملة الشعبية لدعم البرادعي رئيسا للجمهورية تقديمه استقالته من منصبه ، وأورد يوسف خلال البيان الذي أصدره على صفحته الخاصة على ” الفيس بوك” أن اقرأ المزيد لهذه المشاركة

عبد الرحمن يوسف في برنامج محطة مصر

الأمن يوقف بث برنامج (صفحة الرأي) لمقرر حملة البرادعي – بوابة الشروق

كشف عبد الرحمن يوسف مقرر الحملة الشعبية المستقلة لدعم ترشيح البرادعي عن وقف بث برنامجه الأسبوعي “صفحة الرأي” الذي يذاع عبر قناة الشباب، ومنع ظهوره على شاشة القناة لـ”مواقفه السياسية”.

وقال يوسف للشروق: أسفرت الضغوط الأمنية على إدارة قناة الشباب، بوقف بث البرنامج الذي أقوم بإعداده وتقديمه لصلتي بحملة دعم البرادعي ومواقفي السياسية”.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة