انحرافات الجهاز الامني ودماء شهداء التي لم تجف بعد

لا اتصور ان تخمد ثورة الغضب من غير تقديم حلول وتنفيذ فوري لمطالب الشعب ، واتعجب حقا من عدم تلبية مطالب الشعب وكأنه مفيش علي راي احمد فؤاد نجم ، مبارك انتهي ونظامه ورجاله كذلك .. لا شك في ذلك .. الضمانة هي ان شعب مصر لم يعد يهمل السياسة بعد الان .. وعلم اهمية مشاركته في القرار .. هذا الجيل ليس كسابق عهدنا من اجيال خلت.. لقد خرج منهم رجال قضوا نحبهم في سعيهم للتحرر من قيود الاسر التي كبلهم بها مبارك ونظامه .. فكانت الطامة التي انهت جمهوريات العسكر التي تلفظ انفاسها الاخيرة .. لندخل في عصر جمهوريات برلمانية

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

عندما تتحول الكلاب لذئاب مفترسة !!؟

قطيع من الغنم يرعاه ويسهر عليه الراعي المسئول عن القطيع وامنه وحمايته بعصاته الطويلة التي يزود عنها اي خطر يحيق بها .. وعندما يكثر القطيع ويخرج للمراعي يعين الراعي حينها بعض الكلاب الاوفياء لحماية اطراف القطيع التي لا يستطيع ان يصل لها الراعي او عصاته فنجد الكلاب تجري هنا وهناك لترشد الخرفان المشاكشة التي تخرج عن المسار او تشرد بعيدا عن القطيع لاهية او لاعبة .. فينبح الكلاب وتجري لتعيد ضمه للقطيع.. اقرأ المزيد لهذه المشاركة

سلخانة سيدي جابر – قسم شرطة سابقا ..إلي متي!!

إن الشرطة فى أى مجتمع إنما تعبر عن معدن نظام الحكم أو عن مستوى الإنضباط والنظام العام به ، ويظهر ذلك واضحاً فى تلك المقولة التى تعبر عن قيمة هذه المؤسسة العلمية العريقة والقائلة بأن ” إذا صلحت أكاديمية الشرطة صلحت قيادات الشرطة من الضباط وإذا صلحت قيادات الشرطة صلحت هيئة الشرطة ، وإذا صلحت هيئة الشرطة صلح الحكم وساد النظام والإنضباط للمجتمع ” . : المصدر: موقع كلية الشرطة المصري

والعكس صحيح ..

أحمد شعبان .. الضحية الثانية بعد خالد سعيد ..إلي متي ؟

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

احتجاجا على مقتل خالد سعيد.. البرادعي يتحدى النظام ويدعو إلى "تظاهرة صامتة" بالاسكندرية | محيط

القاهرة: ذكرت تقارير صحفية ان المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية والمرشح المحتمل للانتخابات الرئاسية المصرية، الدكتور محمد البرادعي، قرر النزول إلى الشارع داعيا المصريين إلى “تظاهرة صامتة” يوم الجمعة القادم بالاسكندرية احتجاجا على مقتل الشاب خالد سعيد على أيدي عناصر تابعة للشرطة، وهي القضية التي باتت تعرف بقضية “شهيد الطوارئ”.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة