خريطة مرشحي الرئاسة المصرية

بالطبع سيفرض نفسه في قادم الايام الحديث عن الترشحات للرئاسة ومن هو المرشح الهدف ومن هو المرشح الذي يتلاعب لإشغال الرأي العام او قياس رأيه وفق توجه هذا المرشح او ذاك .. عندما افرزت انتخابات البرلمان تقدم التيار الاسلامى واحتل الاخوان كتلة الاغلبية باتوا الرقم الصعب في التحول الديمقراطى بمصر واحتلوا بالفعل مكانة الحزب الوطنى وخلق شرعية جديدة بعد الثورة ممثلة في سيطرتهم علي البرلمان .. واصبحت المؤسسة العسكرية لاتري غير امر واحد وهو التعامل معهم كسلطة مدنية لها ثقلها بالشارع المصرى ولكونها اكثر تنظيما واصلاحا مما اهلها لتحصد الاغلبية البرلمانية .. تلك الاغلبية هي الحصان الاسود في حشد الناخبين حول مرشح رئاسي ايضا.. ولكن الاخوان يدركوا انه مرحليا بات من الصعب ان يتحمل المجتمع المصرى سيطرتهم علي السلطات التنفيذية والتشريعية واعلنوها سابقا بعدم دعمهم لمرشح اسلامى او بالاخص من الاخوان لمنصب الرئاسة وهو احد اوجه الخلاف بينهم وبين دعم الاخواني السابق عبد المنعم ابو الفتوح رغم ان لديه قبول جماهيري واسع ويعد من اقوى المنافسين علي المنصب … ولكن قديفتقر لدعم الاخوان المعلن صراحة وقد يكون لهو تأثير سلبي امام المؤكد ان المؤسسة العسكرية لن تدعمه او تفرح في ان يصل لمنصب الرئاسة مرشح اسلامى كان شديد الانتقاد لهم ولسياساتهم في ادارة البلاد الفاشلة التي اوقعت الكثير من الشهداء في احداث لم تكن تحدث لو كان المجلس العسكرى اخلص لمبادئ الثورة .. وسعى لتحقيقها ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

Advertisements

رسائل حمدين صباحي لشعب مصر


اقرأ المزيد لهذه المشاركة

وكأن لدينا مجلس تشريعي رغم تصريح مبارك بأن الانتخابات الحرة ستاتي بدولة دينية بمصر !!

اليوم بدأت في مصر انتخابات المجلس التشريعي – مجلس الشعب – والواضح من كافة تقارير المتابعة ومتابعة الاعلام ان هناك حالة من الاحباط والحزن لما آلت له مصر مؤخرا .. فكافة التيارات الفكرية اجمعت علي انه لا يوجد ديمقراطية حقيقية وانتخابات نزيهة .. ولكنه مولد انتخابي لزوم اخراج مشهد ديمقراطي وكأن مجلس الشعب آتي برغبة شعبية ويمثلهم ..وكأن لدينا ديمقراطية رغم اننا نعيش في نظام شمولي ديكتادوري منذ بداية الجمهوريات ولكن يسوق نفسه للخارج بانه ديمقراطي فلدينا احزاب اكثر من احزاب امريكا!!. لدينا انتخابات ونعيش ازهي عصور الديمقراطية -موافي- التي اسفرت عن تواجد نظام وحيد فقط وزعيم ابدي لا يتغير .. ونظام يغير جلده ولكنه لا يتغير ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

الحزب الحاكم يخطط لمنع المصريين من إستقبال البرادعي

القدس العربي اللندنية

GMT 0:16:00 2010 الثلائاء 9 فبراير

القاهرة ـ حسام أبوطالب

تسود الحزب الحاكم وأروقة الحكومة والمؤسسات الكبرى في النظام المصري حالة من الترقب بسبب تنامي المواجهة من بعض أحزاب المعارضة والحركات الإحتجاجية للجماهير بالزحف على مطار القاهرة في التاسع عشر من الشهر الحالي حيث موعد عودة الدكتور محمد البرادعي الرئيس السابق للوكالة الذرية لمصر، حيث من المتوقع أن يبدأ صراعاً تصادمياً ضد النظام الحاكم بغرض إنها إحتكار السلطة.

اقرأ المزيد لهذه المشاركة