فهمى هويدى :المتصوفة في السياسة

يبدو ان هذه الجمعة هي رد علي جمعة السلفيين التي اعطت انطباع بقوة السلفيين في الشارع وان النظام القادم اسلامي سلفي – خاصة انها رفعت شعارات كلنا بن لادن .. في اشارة غريبة عن الداخل المصري – وكانها رسالة موجهه للغرب وامريكا تحديدا بان الاسلاميون قادمون .. حتي يهاب الغرب علي مصالحه ويركن لنظام شمولي عسكري .. عن التحول نحو اسلاميين !!. التيار الليبرالي وعلي راسهم البرادعي كان له حوار مع الصوفية مؤخرا قبيل الاعلان عن جمعتهم القادمة .. وهنا فهمي هويدى يرصد المواجهة بين الصوفية والسلفيين ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

الازهر يجب ان يعود

يجب ان يعود الازهر لسابق عهده ، عندما كان منارة اسلامية ومفجر الثورات ورائدها ضد الاحتلال .. لقد تم تحجيم دور الازهر في عهد الجمهوريات الثورية علي ما تسعفنا الذاكرة .. بداية تم تأميم الرافد الرئيس لاستقلال الازهر كمؤسسة مستقلة عن الدولة بتأميم الاوقاف وفصلها في وزارة مستقلة !!كانت الاوقاف وايراداتها هي المورد الاقتصادي والمالي الذي يعطي للازهر استقلاله عن الدولة .. ويمنحه استقلالية قراره وفتواه ايضا .. التي لم تسلم ايضا من تدخل الدولة في فصل الفتوي عن الازهر ليتم اخضاعها لرأس الدولة لتصبح الفتوي ترعي رؤي القيادة السياسية وتتبناها وفق نظرية فقهاء السلطان !!.. مما تفقد مصداقيتها لدي عموم المسلمين .. وتم الغاء المحاكم الشرعية التي كان القضاة من خريجي العلوم الشرعية والدين فيما يخص احوال الناس الشخصية والمواريت ..إلخ .. فقام عبد الناصر بالغاءها ..

اقرأ المزيد لهذه المشاركة

المصرى اليوم | مشايخ «الصوفية» يعترضون على تعيين القصبى: «هنروح للبرادعى»

قرار رئيس الجمهورية تعيين الشيخ عبدالهادى القصبى شيخاً لمشايخ الطرق الصوفية، أثار ردود فعل واسعة داخل مشايخ الصوفية الذين أعلنوا رفضهم للقرار، وقرروا مواجهته بإعلانهم الانضمام إلى جبهة د. البرادعى، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية. عدد من مشايخ الصوفية أكدوا أن تعيين الشيخ القصبى يعتبر إقحاماً للعمل السياسى فى البيت الصوفى، واعتبروا ذلك مفسدة للساحة الصوفية.
اقرأ المزيد لهذه المشاركة