الكوبونات الساقطة من السماء

خرج اللواء عتمان مدير الشئون المعنوية بالقوات المسلحة باقتراح لإحتفالات العيد الاول لثورة الشعب المصري بفكرة القاء اعانات في شكل كوبونات تلقي من الطائرات علي الشعب الذي يريد بكل فخر الاحتفال بثورة اعادت كرامته..فاذا به ينتظر حظه من كوبون يلقي عليه من السماء لايدري ما قيمته او كمية تلك الكوبونات التي ستلقي لتسعد الناس وكأنها وسيلة مبتكرة لتوزيع الثروة القومية علي الشعب الثائر !! لإستعادة كرامته فأذا به سيتقاتل علي حفنة من الكوبونات لن تغني ولا تسمن من جوع .. بل انها تنتهج وسيلة جرب حظك واليانصيب والعاب القمار التي تعتمد علي حظك في ما قد تجنيه كما وكيفا من تلك الكوبونات .. هل يستحق الشعب المصري ان يعامل بتلك الاحتفالية التي ظاهرها الفرح وتوزيع هدايا !! علي قلة .. من المحظوظين

وماذا عن تلك الهدايا المقترحة في الكوبونات .. هل تعادل حصة الفرد من المال المنهوب عبر عشرات السنين ..
هل تعادل ما نهب من ايرادات لقناة السويس والبترول والغاز والذهب المستخرج
هل من يمنح تلك الهدايا سيعلن بكل شفافية من اين اتي بهذا المال لتوزيعه علي المحظوظين ، في حين ان الدولة تأن وتسعى حكومة الانقاذ لقرض حسن بعشرة مليارات دولار !!
من المستفيد من تلك الاحتفالية هل من سيحصل علي كوبون هدية بعشرات الجنيهات !! ام من يريد ان يحسن صورته ويستقطب حوله فقراء الشعب حتي يطوى صفحة لازالت مفتوحة حول من قتل خيرة شباب الامة في شارع محمد محمود ومجلس الوزراء وميدان التحرير لازالت صور انتهكاتهم لاتبارح ذاكرة الشعب ..
المستفيد من تلك الاحتفالية ليس شباب الثورة او حتي الثوار او الشعب عامة ولكن قد يكون 1% او اقل من المختارين او ذوي حظ ممن سيصيب حظ من تلك الكوبونات المزعومة .. والتي في مجمل قيمتها لن تتعدي بضعة مليونات .. فهل اقرت تلك عدالة اجتماعية ووفرت عيش او افرجت عن من سجن بمحاكمة عسكرية .. لمحاولة تفتيت قوة الثورة التي لازالت تطالب بمحاسبة من قتل ونهب واهدر ثروات امة .. لازالت تنهب ومن ينهبها لازال أمن في منصبه هنا او هناك ..
ان صدقت النوايا فنحن في مرحلة لا نحتاج لكوبونات ساقطة من السماء .. نحن نريد ان نسمع عن جدول زمني عاجل لتسليم السلطة في يوم 25 يناير لرئيس السلطة التشريعية وفق اعراف دستورية .. نريد ان نري محاسبة المتسببين فيما يسمي اعلاميا بالطرف الثالث .. ونريد ان تتطهر كل من المؤسسة العسكرية والشرطة مما علق بها من فساد في قمة السلطة بها .. نريد وقف النزف في تهريب اموال الشعب وثرواته حتي تأتي حكومة منتخبة يمكن ان نحاسبها علي ماتقترفه .. نريد عدالة اجتماعية نريد حفظ حقوق الشعب والاحتفاظ بالثروة للاجيال القادمة التي اصبحت مدانة بالأجل بسبب نهب وسرقة القابعين في دهاليز السلطة منذ 60 سنة ..بلا مسائلة او محاسبة .. نريد قضاء عادل وان لا تكون هناك سلطة اعلي من سلطة القانون ..
نريد جيش وطني قوي يحمي البلاد كواجب وطني ..نفخر به .. لا جيش يكون قاداته مرتزقة يتاجروا بكل شيئ في البلد ويتربحوا ويتكسبوا اموالا ولا يسائلوا .. وآخر شيئ يقوموا به هي عمليات القتال !! هذا ليس بجيش قياداته تنتهج اسلوب الحرافيش والفتوة .. لكونه يرتكن علي القوة التي اساء استخدامها لترويع من خرج من شباب الامة يقال له انتهوا وارجعوا لثكناتكم ..

Advertisements

حول Admin
Egyptian industrial engineer born in Cairo in mid of November 1963

2 Responses to الكوبونات الساقطة من السماء

  1. Mohmad Sami Seleem says:

    اذا لم تستح اصنع ماشئت

  2. حسين محمد الصاوى says:

    سبق و نوهت لكم عن كوبونات البنزين 95 – 92 – 90 – 80 و كوبونات الزيوت التى يتم مقايضتها نقدا و أحيانا مقابل سلع منزلية ترفيهية من الماركت الملحق بمحطات الوقود التابعة للشعب أقصد القطاع العام و يمكنك الذهاب لآى محطة وقود لترى بنفسك و لا أدرى إن كانت كزبونات السماء تحتوى ما سبق أم أن هناك أنواع أخرى من الكوبونات لا نعلمها

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: