لقاء محمد البرادعي مع يسرى فودة علي اون تي في (2)

Advertisements

حول Admin
Egyptian industrial engineer born in Cairo in mid of November 1963

8 Responses to لقاء محمد البرادعي مع يسرى فودة علي اون تي في (2)

  1. Kamal Aly says:

    I would appreciate if you publish the complete thing..this is just a part.

    • Elbaradei.info says:

      you can see rest of program in that link
      http://www.youtube.com/user/ONtveg#grid/user/AE2D91FA4E84604D

      • عادل حلمى says:

        أحيي الكتور البرادعى أول من دعى الى التعيير .
        1 ـ اندهشت جدا أن السيد يسرى فودة لا يعلم أن التعديلات الدستورية قد ألزمت الرئيس الجديد بالدعوة اللا جمعية تأسيسية لاعداد دستور جديد خلال ستة أشهر من انتخابه ولم يعلم بهذا أيضا الكتور البرادعى .
        2 ـ لا أتفق مع الكتور البرادعى من ضرورة سجن من أفسد الحياة السياسية (صفوت الشريف وفتحى سرور) ـ نص الحديث موجود ـ دون مستندات أو دلائل لادانتهم .

  2. وليد كامل مصطفى says:

    لا اعلم لماذا يحاول الجيش اجهاد ثمار الثوره هل لان الجيش لا يفهم تقنيات السياسه هل يلتف حوله بعض المستشاريين من الحرس القديم و لذلك يفكر بنفس الطريقه هل مازال حسنى مبارك هو الذى يحكم لماذا يظل يحكم الجيش بنفس منطق قولوا اللى انتوا عايزينوا و احنا هنعمل اللى احنا شايفينوا هل لا يعلم الجيش ان ثورة قامت بمصر لماذا يصر على التمسك بالدستور الخربان هل يريدون هم حكم مصر و لكن عن طريق مدنى عميل لهم يتصف بالالوهيه امثال عمرو موسى او شفيق عشان يرضوا امريكا و ابنها النجيب اسرائيل هل مازال اذناب النظام امثال فتحى سرور و شهاب و زكريا عزمى ترزية القوانين و التوريث يعملون من خلف الكواليس ايه الشعب المصرى انا انبهكم ان الجميع و انا اقصد الجميع بلا استثناء يريدون تحطيم مكتسبات الثوره فكل من كان يعيش و مستفيد من العصر البائد لا يريد للثوره ان تنجح الا لماذا يصر المجلس العسكرى و انا لا اقصد الجيش المصرى انى اقصد المجلس العسكرى ال19 لماذا يصرون على معاندة الشعب فهم يحكمون على من يحمل مطواه قرن غزال 15 عام حكم عسكرى فى يومين و من قتل مئات الشهداء و الاف المصابين يقاضى عن غسيل اموال امام القضاء المدنى و سايبين الناس تهرب و تهرب فلوسها و بعد كده قال يجمدوا ارصدتهم و يمنعوهم من السفر بعد ما سافروا عموما دى اقل المصايب اما المصيبه الكبرى هىا تراخى المجلس العسكرى فى محاكمة رؤوس الفساد والارهاب و تصميمهم غير المبرر فى اقامة الانتخابات عشان يسلمها للاخوان الانتهازيين السياسيين و فلول النظام الوطنى فالاخوان و فلول النظام وجهان لعمله واحده و تذكروا معى انتخابات 2005 و اشتراكهم فى انتخابات 2010 و كسرهم للوحده الوطنيه و لما اضربوا على قفاهم فى المرحله الاولى انسحبوا فى المرحله التانيه و تذكروا انهم قرروا عدم الاشتراك فى ثورة25 يناير و لما لقوا انها ثوره حقيقيه ركبوا الموجه صحيح فى اخوانيين كتير تم جرحهم بجانبى اثناء احداث الثوره وقاموا بحماية الكثيريين و لكن لم يكن هذا وليد قيادتهم و انما كان وليد وطنيتهم فلعلكم تفهموننى الان فكل القيادات لابد ان تذهب للجحيم فهم صنيعة النظام الا القليل و القليل الذى لا يتعدى اصابع اليد اتركواالشباب يقودون وكفايه على القيادات ان يتنطعوا كل شويه و يتطلعوا على شاشات التليفزيون و كانهم المهدى المنتظر اما انت يا برادعى يا روح التغيير و الثوره الله معك فالجميع الان يقول لك اذهب انت و ربك حاربا فنحن هاهنا قاعدون بعد هزيمة الفرعون و اخشى ان يقام علينا العذاب الذى وقع على اليهود عندما رفضا المحاربه مع سيدنا موسى الا وهى 40 سنه من الحرمان من مكتسبات الثوره كما تم حرمان اليهود من دخول الارض المقدسه و اوصيك خيرا بالسيد اسامه الغزالى حرب فهولك بمثابة هارون لموسى عليهما السلام واحذر من الاخوان فهم لك بمثابة السامرى ولا اقصد الايمان او الكفر و لكن هم يتمتعون بالانتهازيه السياسيه و بتوع صفقات و ستكون الضربه القادمه لك منهم و طبعا لا اقصد الغلابه المضحوك عليهم فلى اصدقاء كثر منهم و كلهم يؤمنون بالحريه فهم من قاموا بحماية الثوره بل قاموا بحمايتى انا شخصيا و انما اقصد قياداتهم ماعدا السيد العظيم عصام العريان و قليل اخر و عايز اقول للسيد البلتاجى كفايه بقى زهقتنى من كتر ظهورك على مسرح اذاعة التحرير و كذلك شاشات الفضائيات وانهى كلمتى حتى حياتى التى لا اعتبر انها ذات قيمه بقول الفارس العظيم شومان قم بدورك يا سامى عنان يسبقها القائد الاخير قم بدورك ايها الجيش العظيم لحماية غلابة مصر و نفسى حد يفهمنى لو انا مش فاهم و حسبى الله ونعم الوكيل و ان ربك لبالمرصاد

  3. عادل حلمى says:

    الأخ الفاضل وليد كامل مصطفى
    أقدر انفعالك الا أنه يجب أن تتم مناقشة الأمور بهدوء ودون انفعال وعلى أساس ديمقراطى وهذا الذى خرجت من أجله ثورة الشباب فى 25 يناير .
    1 ـ يجب أن تعلم أن التعديلات الدستورية قد نصت على أن يقوم الرئيس المنتخب بالدعوة الى جمعية تأسيسية لاعداد دستور جديد خلال ستة أشهر وهو ما سيتيح الوقت الكافى لاعداد دستور تشارك فيه جميع قوى الشعب .
    2 ـ اتهامك لعمرو موسى وشفيق بالعمالة ليس له أساس واذا كنت تقصد أنهم من النظام السابق فأرى ان هذه تهمة جزافية وإلا وجب عليك أن يسرى ذلك على الدكتور أسامة الغزالى حرب الذى لقبنه بهارون لموسى فهو من مؤسسى الحزب الوطنى وكان عضوا فى لجنة السياسات مع جمال مبارك وكان من المقربين له لسنوات عديدة وأرجو ألا تكون تهمة فلول النظام هى السيف المشهور لكل اختلاف فى الرأى .
    3 ـ تطلب سيادتك تسليم الحكم للشباب وهذا ياسيدى يتطلب انتخابات فشباب ثورة يناير ليسوا موكلين للتحدث باسم الشعب طالما لم ينتخبهم الشعب .
    4 ـ لست أميل للاخوان ولن انتخبهم لكن يجب أن نعترف أنه اذا أرادتهم الأغلبية فيجب أن نرضخ لرأى الأغلبية ولا أتفق مع الكتور البرادعى وغيره من أن الاخوان وفلول الحزب الوطنى هم المنظمين والذين سينجحوا فى الانتخابات اذا تم اجرائها فالجميع فى مصر يعلم أن الفيصل فى الانتخابات المصرية هو الأشخاص وليس الأحزاب أى أن الناخب يقوم بالتصويت للمرشح لشخصه وليس لحزبه .
    5 ـ محاكمة أى فرد يجب أن تتم وفق مستندات ودلائل والا كنا مثل الثورة الفرنسية والا كانت دعوة لاعادة لجان التطهير التى تشكلت فى أعقاب ثورة يوليو وكانت مسرحا لتصفية الحسابات وظلم الناس لمجرد الاختلاف فى الرأى .
    6 ـ أعتقد أن وعى شباب الثورة هو الرد على كل ما يقال عن الثورة المضادة وفلول النظام وأعتقد أن الشباب قادر من خلال التصويت للأفضل أن يأتى بمجلس شعب محترم يعبر عنه ويخدم البلاد وكذلك رئيس محترم أيضا فالمهم المشاركة .
    أرجو أن أكون قد عبرت عن نفسى بأسلوب سهل والخلاف فى الرأى لا يفسد للود قضية يا سيد وليد

  4. وليد كامل مصطفى says:

    الاخ العزيز عادل حلمى لو كنت مسيحيا او مسلما فانت اخى لو كنت وطنيا او يساريا او اخونيا او علمانيا فانت اخى متفقا معى او مختلفا فانت اخى و ليس رايى دائما هو الصواب و ليس رايك دائما هو الخطا اولا ليس صحيحا ان التعديلات الدستوريه ملزمه فالسم فى العسل عليك ان تراجع الصياغه جيدا فالصياغه تاتى هكذا للرئيس بعد موافقة و هناك فارق فى القانون مابين يجب على الرئيس و بين للرئيس فالاولى تفيد الالزام و الثانيه تفيد الجوازيه هذا من ناحية الصياغه و الشكل اما المصيبه ليست حتى فى الصياغه فالمصيبه الاكبر من الناحيه الموضوعيه فمن هو ذلك الرئيس الملاك الذى سوف ينقص من سلطاته الشبه الالهيه هل تصدق ان الذئب يحرس الغنم هذا من ناحيه هل تظن ان مجلس الشعب القادم سيكون معبرا عن جموع الشعب بالرغم من ان اغلب المحافظين و المجالس المحليه التابعين للحزب الوطنى سوف يسمحون للقوه الوطنيه الجديده من الوصول لمجلس الشعب صدقنى يا اخى العزيز و انا اتكلم عن دائرتى الانتخابيه و اكاد اجزم اننى اتكلم عن اغلب دوائر مصر ان المجالس المحليه مكونه اغلبها من البلطجيه و المسجلين خطر و لهم نفوذ ارهابى على الجميع فكان على كل صندوق بلطجى و ليس على كل صندوق قاضى اقسملك بالله ان تمت الانتخابات قبل ان تنظم كافة القوى السياسيه نفسها و اطلاق حرية الاحزاب سيعود النظام السبق و لكن بثوب جديد و هؤلاء من تريدهم صياغة مستقبل مصر الايام و السنين القادمه و الله هذا لقسمة ضيزى ليس المهم ان تلزمنى بان اتيك بكيلو لبن و لكن يكفى ان تاتينى بكوب لبن غير مغشوش انت تريد ان تاتى بفرعون و تلزمه بكسر اوتاده و تلزمنى بمجلس اكاد اجزم بانه سياتى مشوها نصفه عمال و فلاحين الحزب الوطنى لكى يحارب الفرعون ان تريد اقناعى بالمستحيل ……….. اما عن السيد المحترم الغزالى حرب يذكرنى بزوجة فرعون التى امنت و هى فى قصر يمتلىء بالوثنيه فلقد غادراالسيد الغزالى الحزب الوطنى و غادر لجنة السياسات و هى فى اوج قوة السلطان الجائر و عارضهم حسبما امكنه و هذا اكبر دليل على اننى لست اعترض على السيد عمرو موسى او السيد شفيق لمجر انتسابهم للحزب الوطنى و لكن اؤسس اعتراضى عليهم لاسباب موضوعيه فمثلا السيد عمو موسى كان و ما زال يؤيد فكر الحزب الوطنى على الاقل لم يتفوه ببنت شفه عن الفساد والافساد التى غرقت فيه مصر ابان العهد البائد و كان مؤيدا للتمديد و التوريث و مؤمن بسياسة الحزب الوطنى صوت و صوره ليس ادعاء هذا قليل من كثير اما عن السيد شفيق الذى كانت حكومته حكومة تهريب الاموال و ليست حكومة تصريف اعمال صاحب نظرية البونبونى الذى اراد توزيعها بدلا من تعزية الشهداء و ظل متمسكا بفرعون مصر حتى النهايه مغلبا العلاقات الشخصيه على مصلحة الامه و المسئول السياسى الاول عن موقعة البغل التى اصيب فيها و استشهد المئات باعتباره رئسا لوزراء مصر و الذى بعد تقديم استقالته تم حرق مقرات امن الدوله و هذا ايضا قليل من كثير …… اخى العزيز انا موضوع و لست ثائرا مقصليا و لكن الست معى ان العداله غير الناجزة ظلم كبير هل انت مع حبس حامل مطواه يحكم عليه فى اسبوع 15 عام و من جوع و افقر و سرق و قتل الشعب المصرى اعطيه فرصة الهرب و تهريب مقدرات مصر التى اكاد اجزم بانك تحبها كما انا احبها ….. و اخيرا و ليس اخرا عندما تكلم عن الاخوان لا اتكلم عن افرادها فهم احسن منى و لكنى اتكلم عن القيادات الذين دائما اشعر انهم دائما متحولون ديكتاتوريين و مجلس شورتهم اعقد من لجنة السياسات و مكتب الارشاد اصعب من رياسة الجمهوريه مع اعتذارى لكافة قيادتهم الشرفاء … اما قولك بانهم الاغلبيه و قد يعبروا عن الاغلبيه فهذا خطا محض لان ليس كل بل اغلب من كان يصوت لهم كانت عباره عن اصوات احتجاجيه ضد الوطنى و للمفاجاه كنت اعطيهم صوتى كمن كان يصوت للاقل مراره و لو ملكوا سيكون الدم فى الارض ابطحى فالعلمانيه السياسيه مطلوبه و نكون اخوانين الهوى انا اؤمن بالتعدديه السياسيه و الماؤمه الدينيه اتمسك بدينى و لكن احترم الاديان الاخرى اما ان اشوه اديان الاخرين حتى اظهر دينى هذا ما ارفضه و هذا ما يتبعه الاخوان فالاخوان ليس لهم ايدولوجسيه سياسيه و لكن يقوم فكرهم السياسى على تشويه ايدلوجياتالمعارضين لهم و التمسك بفزاعة الاسلام هو الحل لتكفير لكل من ليس اخوانيا و كان الاسلام لم ينزل الا لهم و هذا لا يليق و ان كنا جميعا نؤمن بان الاسلام هو الحل فلماذا لا نعطى نفس هذا الحق ل10 مليون مسيحى ان يقول المسيحيه هى الحل لنتحول الى لبنان اخرى يحكمها النزاعات الطائفيه بالله عليكم اتركوا الدين و لا تلوثوه فى السياسه واحتم اسلوبك الراقى و ان كنت اختلف معك فى مضمونه

  5. سيد says:

    البرادعى رئيسا لمصر لهذه الاسباب
    انه اول من وقف فى وجه النظام فى اوج قوته
    تعرض كثيرا للطعن من النظم بمعنى انه ضحى من اجل هذه الثوره
    رجل مؤسسى بمعنى انه ادار منظمه دوليه بحجم الطاقه النوويه
    رؤيته للنظام القادم القائم على العداله الجتماعيه والتكامل بين افراد المجتمع المصرى
    مرحبا بالدكتور الذى قال لا لامريكا فى ضرب العراق
    اهلا بالعلم لهلا بالدكتور الحائز على نوبل فى السلام
    اهلا بالرجل الذى التف حوله شباب الثوره المثقف
    رجل عادى ليس زعيما وهميا ليس نرجسيا
    الوحيد القادر على كبح جماح الخوان المسلمين بمعنى انهم يكون لهم دور فى الوطن من غير سيطره عليه
    علاقات دوليه على اعلى مستوى
    رجل القانون الدولى
    اول ظهور للبرادعى كان عند حرب 1976 عندما وقف شاب صغير (البرادعى ) فى مجلس الاممن مدافع عن مصر فى وقت عجز فيه الكثيرون
    البرادعى البرادعى من اجل مصر
    الرجل الذى شتمه وسبه اراجوز النظام السابق مرتضى منصور
    الرجل الذى رفض التضحيه بدماء الشهداء وقال يجب اقصاء النظام ورفض حتى مجرد الحوار
    الرجل الذى التف حوله المثقفون والمفكرون واهل الرؤيه
    القادر على تنفيذ كل احلام الثوار
    الرجل الذى طعن واتهم فى وطنيته وشرفه وجنسيته من اجلنا نعم نعم والف نعم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: