احمد شفيق جنتلمان .. دفع ثمن علاقته بمبارك

جاءت اقالة  وزارة شفيق تحت ضغط شعبي مباشر ، ورغم قصر فترة حكومتة التي تعد بالايام اواكملت شهرا علي اكثر التقديرات ، لكونها انشغلت في تشكيلاتها وتعينات وزراء تلك الحكومة فترة اكثر من ان تبدأ في اداء مهامها ..

لاشك ان الجميع لا يختلف علي دماثة خلق وادب احمد شفيق ، ولكنه دفع ثمن من دفعه لهذا المنصب السياسي في تلك المرحلة الساخنة الثورية ، وبكل اسف احترق الرجل سياسيا قبل ان يبدأ لمجرد انه محسوب عي مبارك .. وهو ما اشرنا له   في مقال آخر عندما شكل مبارك وزارة حرب بدفعه عمر سليمان كنائب وشفيق كرئيس وزراء .. وهو ما المحنا له بحكومة الجنرالات الثلاث ..

في المرحلة الثورية الساخنة ، لا يعقل ان يقودها بطبيعة الحال رجل ليس متبني اهداف الثورة .. بل من معسكر مضاد لها لكونه محسوب علي مبارك رغم انه ليس من الحزب الوطني .. والرجل قادم من طبقة التكنوقراط وليس طبقة السياسيين .. كما ان ايقاعه الهادئ والبطئ في اتخاذ القرارات افقده الكثير من الفرص لتحقيق مطالب فورية كانت قد تزيد من اسهمه لدي الشارع المصري .. ولكنه اخفق .. قد يكون بسبب ضغوط مورست او لعدم وجود رؤية سياسية نحو آلية تحقيق اهداف ثورة .. مما اسهم في تولد قناعة لدي الشارع بأن شفيق منفصل عن الواقع وسياسته لا تتناغم مع مطالب الشعب من حيث سرعة التنفيذ او تبنيها والعمل نحو تطبيقها .. مما اسهم في ترسيخ فكرة الثورة المضادة وشيوعها للاداء المهترئ لوزارته نحو مطالب ثورية ..

الوقت لن يسعفه خاصة انه صار ورقة حرقها مبارك بوضعه في مسئولية انقاذ نظام يموت ، وكان واجه احسن اختيارها لدماثته وحسن اخلاقه .. وهو ما لا يكفي .. لكوننا كنا نحتاج احمد شفيق الثوري الذي يسارع بتحقيق اول مطلب مستحق بالقصاص وارساء قيمة العدل في محاكمة قتلة الشهداء .. والتعاطي بحزم وسرعة واكثر حيوية وسخونة تتماشي مع سخونة الثورة .. في تحقيق الأمن وحل مشكلته بحل امن الدولة او اعادة هيكلته .. خاصة ان معه قوة شعبية ستدعمه فيما يذهب له من اجراءات بجانب قوة المؤسسة العسكرية الصلبة التي تملك ردع كاف لسحق اي تمرد امني علي اجراءات واستحقاقات تصحيحية لإنحراف الجهاز الامني .. متراكم علي مدار 30 عاما مضت ..

ازعم بأن التعامل الهادئ البارد مع الامن هو السبب الرئيس لغضبة الناس ولا زال ، ولايجب تجاوزه مع اي حكومة قادمة ..

احمد شفيق اقيلت وزارته .. وقد يكون ظلم لكون الوقت لم يسعفه .. ولكونه اقرب من الادارجي عن السياسي .. فخسر رغم محاولاته .. ولكن اعتقد ان الرجل يمكن ان يكون له فرص آخري في العمل العام والسياسي ان اراد ولكن ليس في تلك المرحلة .. خاصة لو تأكد خروجه من عباءة الانتساب لنظام فاسد وان ما تطارده من اخبار فساد لا تخرج عن نطاق اشاعات .. حينها اعتقد ان الرجل يمكن ان يكون له دور ما ..

Advertisements

حول Admin
Egyptian industrial engineer born in Cairo in mid of November 1963

4 Responses to احمد شفيق جنتلمان .. دفع ثمن علاقته بمبارك

  1. أعتقد أن دماثة خلق ألفريق أحمد شفيق هى واجهة لها بريق لدى ألمصريين و ألعالم بعد صلف و عنجهية ألنظام ألسابق.و لكنها تخفى سياساتة ألتى تنطوى على كثير من ألكذب و ألتضليل, ألفترة ألتى قضاها ويراْ للطيران ألمدنى ألأيام ألقادمة سوف تكشف عن كثير من ألتجاوزات ألمالية و اءهدار للمال ألعام و تكلفة مالية مضاعفة ذهبت معظمها عمولات الى جيوب ألمسؤلين. ألمطار ألجديد(صالة 3)هو أيضا واجهة لامعة تخفى تحتها كثير من ألتجاوزات و الفساد ألمالى

  2. منى سليم says:

    والله راجل محترم وكان خساره لمصر ونحد دلوقتي مش قادرين يلاقو عليه حاجه عشان كان شريف ومحترم وماكنش ليه دعوه بفساد باقي الوزراء وأتمنى فعلا أنه يكون له فرصه في العمل السياسي لأن من النادر وجود ناس شرفاء وأكفاء في نفس الوقت
    مر على أبتعاده من الوزاره حوالي 100 يوم حتى الأن لم يتغير شئ للأحسن بل أعتقد أن وجود الفريق أحمد شفيق على رأس الوزاره كان هايكون مكسب كبير لينا أكتر بكتير من الحكومه المرتعشه الحاليه
    خسرنا رجل شريف نتمنى وجوده من جديد في احياة السياسيه وعشان كده المجلس العسكري كان متمسك بيه نحد أخر لحظه
    ملحوظه صغيره جدا:الفريق أحمد شفيق لم يرحل من الوزاره بناءا على طلب شعبي بل رحل بكامل أرادته
    ثانيا:الفريق أحمد شفيق طلب من كثيرين لترشيح نفسه كرئيس جمهوريه وهو لم يقبل بعد الأمر اللذي يجعلنا نيقن أن رحيله من الوزاره لم يكن بناءا على مطلب شعبي مثل رحيل الديكتاتور مبارك بل كان مطلب من بعض القوى السياسيه والأحزاب اللتي جعلت الأمر يصعب على الرجل بقاءه في المنصب ورحل بأرادته

  3. Admin says:


    احمد شفيق .. في حملة انتخابية بامبابة كمرشح محتمل لرئاسة الجمهورية . .. يؤكد ان اجهزة الامن والمخابرات والمجلس العسكري ..يراهن علي ان الشعب قد بدأ يهدأ وانهم سيطروا علي الثورة وجموحها .. ولكن ما حدث بامبابة يعد رد فعل يرصد بان الثورة لم تخمد ولكن اصحابها لديهم صبر جمال ولكن لا ينسوا .. دم الشهداء ونهب مصر هي امور لم يقر العدل والقصاص لها ولن تسترد مصر عافيتها طاما .. حاميها حراميها ..

  4. Admin says:


    حوار لمرشح الرئاسة احمد شفيق .. مع عمرو اديب .. قد لا نخرج منه بأي شيء يخص هموم المواطن المصري .. ولكن تظل هناك اسئلة .. ملهاش إجابة .. وان كان امتنع وراوغ ولم يعطى اجابات واضحة عليها ..
    في الدقيقة 28:02 .. اصدق تعبير علي وجه احمد شفيق عندما ذكر اديب مسألة ترشيح اسم المشير كوزير دفاع في حكومته التي كلفه بها مبارك .. الارتباك والجمود اللحظي في التفكير والرد تفضح ان الرجل اربكه السؤال وكيفية الرد عليه .. وهل يكون الرد ضد او مع وهل سيفضح الترتيبات التي عجلت فيما بعد بتخلي مبارك عن الحكم .. وان المشير اصبح امر واقع في الجلسة وان كفته هو وقيادات القوات المسلحة هي المهيمنة علي الموقف وليس مبارك ..
    كل تلك الامور المتشابكة لم يسعفه الوقت والكاميرا في الرد مما اخرجه بصورة مرتبكة .. واكتفي بان الامور كانت واضحة بان المشير قاعد !!!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: