جسر هاجر .. طالما القلب ينبض

ماذا ؟ جسر هاجر .. نعم هاجر ام العرب التي خرجت من مصر مع ابراهيم عليه السلام واستقرت في مكة بامر ربها لتكون ام العرب .. اليس اولي ان نسمي جسر العرب الذي اوقف تنفيذه مبارك منذ اربع سنوات خلت خشية علي شرم الشيخ !!

جسر هاجر ..هو ربط شرق الوطن العربي بممر للتنمية بغرب الوطن العربي .. هذا الممر لا يقل في اهميته ممر التنمية لصاحبه فاروق الباز .. بل قد يكون محور تنمية حقيقي لتنمية سيناء وتحقيق نهضة تنموية في تلك الارض المباركة .. التي كانت ودوما طريق الاتصال مع العرب في عهد ابراهيم عليه السلام ودولة النبطيين كما جاء في رواية النبطى يوسف زيدان .. وقبل كل هذا كانت ممر الاتصال في عهد الفراعنة مع الشرق كما ذكرها ايضا العلامة جمال حمدان في شخصية مصر ..

هذا الفيديو يشرح الفكرة التي نفذت بين السويد والدنمارك جسر اورسيند

في عام 2005 طرأت الفكرة .. واهميتها في انها ستكون محور حقيق لتنمية سيناء وربوعها لما تتمتع به من موقع بين قارات ثلاث .. ويتاخم حدها الغربي اهم ممر ملاحي وهو قناة السويس بمدنه الثلاث السويس والاسماعيلية وبورسعيد حيث يمكن ان تنشط بها تجارة الترانزيت والصناعات التحويلية او التجميعية .. وفي الجنوب منتجع شرم الشيخ السياحي والذي يمكن ان يتطور ايضا ليكون مركز مالي عالمي .. وايضا يمكن ان تبني خطوط انابيب البترول والغاز من الخليج إلي اوروبا عبر خط سوميد بعد ان يصل بالخطوط القادمة من الخليج .. لتوفير خط حيوي باقل التكاليف عن نقل الخام بواسطة الناقلات النفطية .. وهو ما قد يسهم في تنمية صناعات بتروكيماوية في مصر و باقل تقدير سوف تجني ثمرة نقل الخام عبر انابيبها من خلا الارض المصرية ..

‏السنة 131-العدد 2007 مايو 6 ‏19 من ربيع الآخر 1428 هـ الأحد
بدء إنشاء جسر يربط مصر والسعودية الأسبوع المقبل
جدة ـ من جميل عفيفي‏:‏
يبدأ إنشاء الجسر الذي يربط بين مصر والسعودية الأسبوع المقبل‏,‏ ويبلغ طوله‏50‏ كيلومترا بتكلفة ثلاثة مليارات دولار‏,‏ ويستغرق تنفيذه ثلاث سنوات‏.‏
وصرح مصدر سعودي بأن الملك عبدالله بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين سيضع الأسبوع المقبل حجر أساس المشروع‏.‏
وأوضح أن الجسر سيربط بين رأس حميد بمنطقة تبوك في شمال السعودية‏,‏ وشرم الشيخ عبر جزيرة تيران‏.

المنطقة المزمع انشاء الجسر هي عند مضيق تيران .. في عام 2007 بعد تولي الملك عبدالله الحكم في المملكة السعودية .. شرع في البدء في تنفيذ الجسر لربط السعودية بمصر وبتمويل يقدر حينها ب 3 مليار دولار .. ووضعت شركة امريكية بكتل الدراسة .. وتطورت الاحداث بين قلق اسرائيلي وصمت مبارك ، حتي خرج الآخير بان احد لم يكلمه في هذا الشأن وانه يخشي التأثير علي شرم الشيخ !!. وهو تصريح بمثابة الصدمة لعرقلة مشروع قومي وحيوي ورغم ان الجرائد الحكومية كانت تواصل اخبار الجسر ويوم تدشين العمل به وان مبارك سيدعو لذلك وان شركات سعودية وكويتية مرجح ان تموله !!.

المشروع ارجأ .. وفق تصريح مبارك بأن المسألة مسألة مبدأ !!! كما صرح في الاهرام المسائى انذاك .. ولم نفهم يعني ايه مبدأ دي ..هل  الجمود السياسي ومفهوم الاستقرار الذي اتبعه مبارك طبعا لإستمرار احتكار الملاحة في البحر الاحمر ، حيث لا تنمية حقيقية في البلد ولا تتعدي التنمية المزعومة إلا لتنمية كروش رجال اعمال مبارك في نهب مقدرات البلد كوسطاء ظاهرين لطغمة تحتكر السلطة والمال ولا ترحب إلا بتنمية في مجال السياحة فقط او مصانع الشيبسي بانواعه !!.

نحيل هذا الملف ونطالب بفتح تحقيق من قبل النائب العام حول معرفة الاسباب الحقيقة ، بجانب اعادة دفع تنفيذ المشروع باسرع وقت ممكن خاصة ان الدراسات للمشروع محققة ومتوفرة بلجنة النقل بجامعة الدول العربية ولكن ما ينقص هو الإرادة السياسية التي اصبحت ارادة شعبية الآن .. ويجب ان يتبني الشعب والدولة هذا المشروع ..

وهنا مقتطف من جردية الوفد بتاريخ مايو 2007

أكد خبراء في السياسة والاستراتيجية والقانون الدولي ان اقامة الجسر البري بين مصر والسعودية بمثابة حلم عربي تأخر 19 عاما. وتساءلوا عن الأسباب الحقيقية لإعلان مصر رفضها إقامة هذا الجسر. أوضح الخبراء ان هناك جدوي اقتصادية كبيرة للمشروع، سواء لمصر أو السعودية، أو سائر الدول العربية في المشرق والمغرب، خاصة أن الجسر سيختصر المسافة إلي 23 كيلو مترا ويستغرق عبورها حوالي 20 دقيقة فقط.

كشف الخبراء تقدم سبع شركات عالمية لتنفيذ وتمويل المشروع العام الماضي وتشمل شركات من الكويت والإمارات وكندا وبلجيكا وفرنسا وأمريكا.

وقال اللواء فؤاد عبدالعزيز رئيس جمعية الطرق العربية والذي يتبني فكرة الجسر ان الدراسات الارشادية للمشروع جاهزة تماما، وأن مصر والسعودية ستستفيدان من تشغيل هذا الجسر بمليارات الدولارات سنويا.

وأشار المستشار حسن عمر، الي انه لا يحق لأي دولة في العالم الاعتراض علي تنفيذ الجسر، ورغم ان المادة الخامسة تعتبر خليج العقبة ومضيق تيران ممرا ملاحيا دوليا، الا ان مصر ألغت هذا النص عام 1982.

وأكد اللواء رؤوف المناوي مساعد وزير الداخلية الاسبق، والخبير السياحي ان الجسر ضرورة أمنية، وان التقاعس في تنفيذه ضرر بالغ في حق الاقتصاد والأمن القومي العربي.

وأشار المهندس محمود عبدالوهاب مدير الرئاسة بقناة السويس إلي عدم تأثر حركة الملاحة بالقناة بعد تشغيل الجسر، وسينعش المنطقة ويسهل حركة المرور بين البلدين.

وتساءل خبراء الأمن القومي عن دور أمريكا واسرائيل في عرقلة البدء في تنفيذ الجسر، أكد اللواء صلاح المحرزي وكيل المخابرات العامة السابق ان امريكا ضغطت سياسيا واقتصاديا وأمنيا علي مصر لوقف المشروع.

وأشار الدكتور احمد ثابت استاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، ان المشروع لن يضر السياحة في شرم الشيخ والعكس هو الصحيح.

وكان الرئيس مبارك قد أعلن في تصريحات صحفية امس، ان اقامة الجسر البري بين مصر والسعودية فكرة مرفوضة وستفسد الحياة في شرم الشيخ، وأن ما أثير مؤخرا حول البدء في تنفيذ المشروع.. مجرد إشاعة.

Advertisements

حول Admin
Egyptian industrial engineer born in Cairo in mid of November 1963

2 Responses to جسر هاجر .. طالما القلب ينبض

  1. shamstec says:

    حسبى الله ونعم الوكيل يعنى لاترحم ولاتسيب رحمة ربنا
    اتمنى ان تضاف لقائمة الجرائم عند التحقيق عشان ربات البيوت بتوع اسف ياريس

  2. Mahmoud Abdel-Basset says:

    هذا المشروع مهم جدا لتنمية سيناء وحماية امنها القومى وسيسهل ويقرب الحركة بين مصر والسعودية ويزيد من التبادل التجارى وأيضا سيقرب بين المشرق العربى والمغرب العربى وهو ما يفسد خطة زرع اسرائيل لقطع الوطن العربى جغرافيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: